27‏/08‏/2010

حالات متأنقة



ثقيلة
كخرقة مسحت نهراً من الدموع
كوجه أبي الأسمر عندما يغضب
كأحمر تكتل فوق الشفاه منذ عصور.
متعبة
كصمت أثقله الذنب فانهمر
كقلب أخي الذي يحتاج إلى رتق
كليل لم ينم منذ علاقتين ونيّف.
عادية
كرجل هدّه الشيب من الانتظار
كامرأة أنجبت كومة من الأطفال
كجدّة تخطئ في أسماء أحفادها.
مريضة
كطفولة فقدت صديقها السرّي
كلغة نحلت من قلّة المعاني
كدم يفتقر إلى لون من شدة الإعياء.
فارغة
كيوم لم يسمع “صباح الخير”
كمذيعة لم تمرر خبراً عن مجزرة
كحائط كثرت شقوقه فأصبح هواء.
عاشقة
ككل هذه الحالات المتأنقة

هناك 6 تعليقات:

  1. قلتها سابقاً
    على موقع صوت النسوة
    وأكرر
    رائعة

    ردحذف
  2. love this phrase كليل لم ينم منذ علاقتين ونيّف .... its very nice

    ردحذف
  3. w ben7ebbek be kel 7alatek :)

    ردحذف
  4. Pascal
    شكراً صديقي

    Bahaa
    me too, it is my favorite one

    Jano
    ktir helo mourourik w inteh a7la

    ردحذف
  5. رائعة
    اتمنى ان اقرأ قصيدة سعيدة

    ردحذف